عملية شفط الدهون بالفيزر

الحصول على الجسم المثالي الخالي من العيوب لم يعد أمرًا مستحيلًا في ظل وجود التقنيات الطبية الحديثة التي تساعد على
الوصول إلى نتائج مُرضية بطريقة سهلة كـ عملية شفط الدهون بالفيزر من أماكن مختلفة في الجسم.

ماذا تعني عملية شفط الدهون بالفيزر؟

يقصد بالفيزر Vaser الاهتزازات الناتجة عن الموجات فوق الصوتية، ويتم استخدام الفيزر لإذابة الخلايا الدهنية وشفطها
خارج الجسم للتخلص من الدهون المتراكمة.

ويتم استخدام الفيزر لشفط الدهون من أماكن مختلفة في الجسم مثل البطن، العنق، الفخذ، الأرداف، الصدر، الذراعين والظهر.

هل يؤدي الشفط بالفيزر لإنقاص الوزن؟

لا توجد علاقة بين الشفط بالفيزر والتخلص من الوزن الزائد، حيث يتم إجراء عملية الشفط بالفيزر للتخلص من
السمنة الموضعية التي تظهر في أماكن محددة في الجسم، كما يتم استخدامها لنحت القوام بطريقة تظهر الجسم بشكل أفضل.

المرشحون لعملية الشفط بالفيزر

تناسب عملية شفط الدهون بالفيزر الأشخاص الذين يعانون من السمنة الموضعية التي تجعل مظهر الجسم غير متناسق بشكل
يسبب الإزعاج والحرج في بعض الأحيان كما في حالات التثدي لدى الرجال وتغير شكل البطن لدى السيدات بعد فترات الحمل والولادة.

كما تفيد العملية في نحت الجسم ورسم العضلات وإظهار الشكل الجمالي للجسم.

ويجب التنبيه على أن عمليات شفط الدهون ليست وسيلة لفقدان الوزن فهي لا تناسب الأشخاص يعانون من زيادة الوزن أو السمنة المفرطة.

كيفية إجراء عملية شفط الدهون بالفيزر

-تتم عملية شفط الدهون بالفيزر تحت تأثير التخدير الموضعي ويمكن إعطاء المريض بعض المهدئات لمساعدته على الاسترخاء.
وفي بعض الحالات تتم العملية تحت تأثير التخدير الكلي حسب رؤية الطبيب وتحديد كمية الدهون المراد التخلص منها.

-يقوم الطبيب بعمل شق جراحي دقيق للغاية لا يتجاوز عدة مليمترات يتم من خلاله إدخال أنبوب متصل بجهاز الفيزر،
وتعمل الموجات فوق الصوتية على إذابة الدهون وتفتيتها، ثم يتم سحب الأنبوب وإدخال أنبوب آخر لشفط الدهون المذابة
خارج الجسم دون الإضرار بالأعصاب والأوعية الدموية في المكان الذي تجرى فيه العملية.

-بعدها يتم سحب الأنبوب بعد الانتهاء من شفط الدهون غير المرغوب فيها بشكل تام.

-تستغرق العملية عدة ساعات ويمكن للمريض العودة إلى منزله في نفس اليوم بعد الاطمئنان على حالته الصحية.

ماذا يحدث بعد إجراء عملية شفط الدهون بالفيزر؟

-يقوم المريض بارتداء حزام ضاغط على المنطقة التي أجريت بها العملية لمدة أو بحسب المدة التي يحددها الطبيب.

-يعاني المريض من بعض الآثار الجانبية كالتورم والالتهاب بعد العملية وتزول هذه الآثار في خلال عدة أيام.

مزايا عملية شفط الدهون بالفيزر

تتميز عملية الشفط بالفيزر بالعديد من المزايا ومنها:

-التخلص من السمنة الموضعية التي يصعب التخلص منها باتباع أنظمة غذائية وممارسة الرياضة.

-شفط الدهون في المناطق الصعبة كالعنق والظهر.

-تحقق نتائج جيدة من خلال نحت الجسم مما ينعكس على الحالة النفسية للمريض بالإيجاب.

-لا تترك آثار للندبات حيث تتم من خلال شقوق جراحية دقيقة للغاية.

مخاطر عملية الشفط بالفيزر

كغيرها من العمليات الجراحية يمكن أن تسبب عملية الشفط بالفيزر بعض المخاطر ومنها: شفط الدهون بشكل زائد
عن الحد المطلوب، الإصابة بالالتهاب بعد العملية كما أن قلة خبرة الطبيب المعالج يمكن أن تعرض المريض للإصابة بالحروق في الجلد.

والدكتور رامي حلمي العديد متخصص في الجراحات التجميلية وعلاج السمنة، كما يستخدم العديد من الوسائل الحديثة لعلاج مشاكل البشرة والشعر.

للاستفسارات والحجز بمركز الدكتور رامي حلمي